الفريق الإداري الجديد

الفريق الإداري الجديد

تواصل المدرسة القطرية الفرنسية نموّها و تحوّلاتها سنة بعد سنة و تواصل تطلّعاتها لتوفير بيئة مدرسية أفضل و ضمان أنجع الطرق و أحسنها لمتابعة الطلبة و هذا ما بات اليوم واضحا لدى الجميع سيما بعد التحاق أعضاء إدارة جدد هم:

السيّد توماس سايين

و الذي تغيّرت مهامه عن تلك التي أوكلت له السنة الماضية إذ بعد أن كان مساعدا للمدير العام صار اليوم مديرا لمشروع فولتير و مديرا عامّا للمدرسة همّه اليوم و انشغاله هو راحة الطلبة و الموظّفين ككلّ و المضيّ قدما في العمل على توفير فضاء ملائم ينشأ فيه الطالب ذلك المواطن الذي ينتمي إلى هذا العالم.

السيّد فارليك

خبير في مجال توزيع الصحف و مُولَهٌ بعالم الرقميات هو الآن المدير المالي و الإداري للمدرسة فبعد أن كان رئيسا لشركة ميديا كورنر الشهيرة في عالم الشركات الرقمية في فرنسا ها هو اليوم يضع خبرة 23 سنة في مجال التسيير و الإدارة في خدمة مدرسة فولتير.

السيّد شوفيه

خبير في الاندماج و في التنوّع اللغوي الذي يطبع المدارس الفرنسية في العالم فبعد جولة مهنية قادته إلى مختلف بقاع المعمورة من كندا، إلى الولايات المتّحدة إلى ساحل العاج و الغابون حطّ الرحال اليوم في الدوحة بعد أن استلم مقاليد الإدارة في بلدان عدّة منها جمهورية مصر العربية و السينغال و ها هو اليوم يشغل منصب مدير للمرحلة الإعدادية الثانوية و مديرا لفرع طريق و سلوى و منسّقا في الوقت نفسه للفروع الثلاثة.